آخر الأخبار :

"جوجل مابس" تتحول إلى خرائط تواصل اجتماعي

أعلنت شركة خدمات الإنترنت الشهيرة، "جوجل"، اليوم الأحد، عن خاصية جديدة أضافتها إلى تطبيق خدمة الخرائط، "جوجل مابس"، والتي بإمكانها الإتاحة للمستخدم، إنشاء قوائمه الخاصة بالأماكن المميزة، وإمكانية إرسالها للآخرين وتبادلها، كما أتاحت الشركة، حسب البيان المنشور، إمكانية متابعة قوائم الأصدقاء الخاصة، حيث أتاحت الشركة هذه الميزة في تطبيق "جوجل مابس"، الخاص بالأجهزة النقالة.

وقال مدير إنتاج "جوجل مابس"، "زاك ماير" في رسالة عبر الإنترنت، "هل قائمة الأماكن الخاصة بك محفورة في ذاكرتك أم أنك تقوم بكتابتها على عشرات الأوراق أو المفكرات المبعثرة في منزلك؟، هل وعدت أحد أصدقائك الأجانب الذي يعتزم زيارة مدينتك بإرسال قائمة بالأماكن المفضلة أو المميزة في المدينة عبر البريد الإلكتروني ولكنك من تتمكن من القيام بهذه الخدمة؟ الخاصية الجديدة ستساعد المستخدم في تنظيم قوائم هذه الأماكن والاحتفاظ بها وتبادلها مع الآخرين بسهولة".

ولاختبار الخاصية الجديدة يقوم المستخدم بفتح تطبيق "جوجل مابس"، ثم يبحث عن المكان الذي يريد حفظه في القائمة. يحدد المستخدم المكان ثم ينقر رمز "حفظ" لكي يضيفه إلى واحدة من العديد من القوائم الجاهزة مثل قائمة "أماكن أريد الذهاب إليها" أو "الأماكن المفضلة" أو في قائمة جديدة يقوم المستخدم بإنشائها واختيار اسمها.

ولعرض القوائم، يختار المستخدم رمز "أماكنك" من القائمة الجانبية ثم يقوم بفتح القوائم المخزنة. ستظهر رموز الأماكن التي سبق للمستخدم حفظها على خريطة "جوجل" نفسها.

وقال "ماير"، إنه "مع وجود الملايين من الأماكن المميزة والشركات وغيرها من النقاط المهمة على "جوجل مابس"، لا توجد مشكلة في إيجاد الأماكن التي يمكن تجربتها... نحن الآن نعيش في عالم أصبح بالكامل على الخريطة، والآن أصبح بمقدورك رسم خريطة لعالمك الخاص من خلال القوائم بدءا من النقاط المهمة في منطقتك المحلية إلى قائمة الأماكن العالمية البعيدة".

وقال موقع "بي.سي ماجازين" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا، إن الخاصية الجديدة ستساعد بشكل خاص في تقديم النصيحة للأصدقاء والأقارب بشأن الأماكن التي يمكن زيارتها في مدينة محددة من خلال هذه القوائم التي يمكن إنشاؤها وتبادلها بسهولة".



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://arabratib.net/news1654.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
طباعة الصفحة 0
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.